منتديات ربنا موجود





عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة :
يرجي التكرم بتسجيل الدخول وتعريف نفسك اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
وأيضا حتى تستطيع رؤية الصور والروابط وأيضا النسخ من المنتدى
وسنتشرف بتسجيلك

شكرا

الادارة

منتديات ربنا موجود

ترحب بكم

مرحباً بك يا {زائر} فى منتديات ربنا موجود أخر زيارة لك كانت فى
نرحب بأنضمام العضو {michealbahig} إلى أسرة منتديات ربنا موجود بأنتظار أن يعرفنا بنفسه فى قسم التعارف والترحيب
رجاء محبه عند تسجيل عضويه جديدة بالمنتدى يجب التسجيل ببريد اليكتروني صحيح (الاميل) واسم لائق حتي يتم قبول عضويتك وأيضا يمنع منعاً باتاً ارسال ووضع الاميلات واللينكات فى الرسائل الخاصة والمساهمات

    التسامح

    شاطر

    poulla
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر
    عدد المساهمات : 184
    تاريخ التسجيل : 16/01/2010
    <b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب

    التسامح

    مُساهمة من طرف poulla في الثلاثاء 16 فبراير 2010, 6:47 pm

    التسامح

    " اغفروا يُغفر لكم " ( لو 6 : 37


    + الله هو الذى يغفر الذنوب والخطايا والآثام ، وأمثالها من التعديات التى يقترفها الأشرار ، ضد قداسة الله ، بشرط أن يتوبوا فعلاً ، ويندموا على ما فعلوه ، ويرتبطوا بكل وسائط النعمة ، ليظلوا بعيدين عن الخطية ، ويغلبون كل محاربات عدو الخير ، بمعونة الروح القدس ، العامل فى النفس .



    + وبالنسبة للإنسان الحكيم ، فإنه يتشبه بالرب يسوع ، الذى غفر لكل الخطاه ، حتى صالبيه وقال : " يا أبتاه أغفر لهم …… " ( لو 23 : 34 ) .

    ويطيع دعوة الله ، فيصفح ويسامح كل من يخطئ إليه .



    + " متى وقفتم تصلون ، فاغفروا ، إن كان لكم على أحد شيئ ، لكى يغفر لكم أيضاً أبوكم الذى فى السموات زلاتكم ، وإن لم تغفروا أنتم ( للمسئين إليكم ) لا يغفر أبوكم الذى فى السموات أيضاً زلاتكم " ( مر 11 25 – 26 ) .



    + أى أن الرب يشترط ضرورة أن نسامح ، وأن نصفح عن كل من يخطئ فى حقنا ، لكى يعاملنا هو بالمثل ، كما علمنا فى الصلاة الربانية " وأغفر لنا ذنوبنا ، كما نغفر نحن أيضاً للمذنبين إلينا " ( مت 6 : 11 ) ، ( لو 11 : 4 ) .



    + وسأل القديس بطرس الرسول ، الرب يسوع : " يارب كم مرة يخطئ إلىّ أخى وأنا أغفر له ؟ هل إلى ( مقدار ) سبع مرات ( يوميا ً ) ؟ ! ، فقال له يسوع : " إلى سبعين مرة سبع مرات " ( مت 18 : 21 – 22 ) أى غفران بدون حدود .



    +ولكن هناك قلوب جاحدة وجامدة ( قاسية ) لا تريد أن تسامح وتصطلح وتصفح ، وربما تموت فجأة ، فتمضى إلى الجحيم بالطبع .



    + وقال أحد القديسين متسائلاً : " بأى وجه تطلب من الرب أن يسامحك ، وأنت لا تسامح من أخطأ إليك ؟! " .



    + وإن كان الإنسان محتاج إلى رحمة الله ، فيجب عليه أن يرحم كل من يخطئ إليه ، ويلتمس له العذر كبشر ، وكما يفعل الله معه لأنه " طوبى للرحماء ، لأنهم يُرحمون " وأنه : " ليس هناك رحمة ، لمن لا يفعل رحمة " .



    + وقد صفح الرب عن خطايا السامرية وبطرس وزكا وشاول الطرسوسى القاسى ، والمرأة الخاطئة ، والمرأة التى أراد اليهود رجمها ، وداود ، وأغسطينوس ، وموسى الأسود ، وبلاجية ، ومريم المصرية ، وغيرهم كثيرون من الخطاة والدنسين التائبين .

    فهل تفعل مثله ، وتنال رحمته ورضاه فى دنياه وسماه .



    + وها هو صوت الرب يخاطبك – باستمرار- يا ابنى سامح ، واصفح ، لكى تنال الجزاء من نفس جنس العمل ( غل 6 : 7) .



    + وصوت إبليس الخبيث يقول : لا تسامح بل انتقم ، وتعال معى إلى جهنم !!!.



    + وماذا يتعبك لو قلت بفمك للمخطئ إليك : " أنا مسامحك " ؟! وبذلك يرتاح قلبك ، ويرضى الرب عن عملك ، ويكافئك خير الجزاء فى الأرض وفى السماء . فهل تقبل وتفعل ؟! أم تطيع عدو الخير ، الذى يريد هلاكك ، وحملك معه إلى جهنم ؟! .



    + ويقول المثل الشعبى الصادق : " عقلك فى راسك ، تعرف خلاصك " .



    + وقال ذهبى الفم : " لا يستطيع أحد أن يضرك سوى نفسك " .



    + أخى / اختى ..... بيدك إسعاد ذاتك ، أو إتعاس نفسك بنفسك ، وهى حقيقة لا ينكرها أى مكابر ، اليس كذلك ؟!

    فهل تسامح من أخطا فى حقك ، ليرحمك المسيح ؟؟!! .
    avatar
    Meky
    الــمـــديـــر الــعــــام
    الــمـــديـــر الــعــــام

    ذكر
    عدد المساهمات : 1679
    تاريخ التسجيل : 15/01/2010
    العمر : 22
    <b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب ثانوى

    رد: التسامح

    مُساهمة من طرف Meky في الثلاثاء 16 فبراير 2010, 7:10 pm

    موضوع جميل جدا يا بولا شكرا ليك




    جروب ربنا موجود على الفيس بوك

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 24 مايو 2018, 2:40 pm