منتديات ربنا موجود





عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة :
يرجي التكرم بتسجيل الدخول وتعريف نفسك اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
وأيضا حتى تستطيع رؤية الصور والروابط وأيضا النسخ من المنتدى
وسنتشرف بتسجيلك

شكرا

الادارة

منتديات ربنا موجود

ترحب بكم

مرحباً بك يا {زائر} فى منتديات ربنا موجود أخر زيارة لك كانت فى
نرحب بأنضمام العضو {http://rabenamawgood.allgoo.net/u407} إلى أسرة منتديات ربنا موجود بأنتظار أن يعرفنا بنفسه فى قسم التعارف والترحيب
رجاء محبه عند تسجيل عضويه جديدة بالمنتدى يجب التسجيل ببريد اليكتروني صحيح (الاميل) واسم لائق حتي يتم قبول عضويتك وأيضا يمنع منعاً باتاً ارسال ووضع الاميلات واللينكات فى الرسائل الخاصة والمساهمات

    لتكن مشيئة الرب

    شاطر


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    Happy لتكن مشيئة الرب

    مُساهمة من طرف  في الأربعاء 24 أغسطس 2011, 4:46 pm

    لتكن مشيئة الرب
    (+)!(+)!(+)!(+)!(+)

    كان الرسول بولس يودع اساقفة وقساوسة كنيسة افسس وهو في رحلتة الاخيرة لاورشليم
    وقال لهم في خطابة الوداعي المؤئر :
    " انهم لن يروا وجهه ايضا . وهم بكوا بكاء عظيما ووقعوا علي عنقة يقبلونة "
    ( اع 20 : 37 )
    في قيصرية وفي بيت فيلبس المبشر انحدر من اليهودية نبي اسمة اغابوس واخذ منطقة بولس وربط يدي نفسة ورجلية وقال :
    " هذا يقولة الروح القدس , الرجل الذي لة هذة المنطقة هكذا سيربطة اليهود في اورشلين ويسلمونة الي ايدي الامم "
    ( اع 21 : 11 )
    طلب الجميع من الرسول ان لا يصعد الي اورشليم
    فاجاب بولس :
    ماذا تفعلون تبكون وتكسرون قلبي لاني مستعد ليس ان اربط فقط بل ان اموت ايضا في اورشليم لاجل اسم الرب يسوع ولما
    لم يقنع سكتوا قائلين :
    لتكن مشيئة الرب
    رغبة المؤمنين كانت
    ان لا يصعد بولس الي اورشليم حتي لا يضطهدة اليهود
    ولكن الرسول بولس ادرك ان مشيئة الرب هي الافضل
    كانت الرحلة شاقة وامسكة اليهود وكادوا يقتلونة
    واضطربت اورشليم وقبض علي الامير الروماني
    وسمح للرسول ان يكلم اليهود فبشرهم
    وفيما بعد بشر فيلكس الوالي ودروسيلا ثم بشر هيرودس اغريباس وفستوس الوالي
    بل وبشر ركاب السفينة التي غرقت
    ولكن جميع ركابها نجوا
    وفي روما بشر نيرون بالمسيح
    لو لم يخضع بولس لمشيئة الرب
    من كان يبشر هذة النفوس الكثيرة
    من يهود وامم ورؤساء واباطرة
    حقا فلتكن مشيئة الرب في كل شئ


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 21 أكتوبر 2018, 12:41 am