منتديات ربنا موجود





عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة :
يرجي التكرم بتسجيل الدخول وتعريف نفسك اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
وأيضا حتى تستطيع رؤية الصور والروابط وأيضا النسخ من المنتدى
وسنتشرف بتسجيلك

شكرا

الادارة

منتديات ربنا موجود

ترحب بكم

مرحباً بك يا {زائر} فى منتديات ربنا موجود أخر زيارة لك كانت فى
نرحب بأنضمام العضو {http://rabenamawgood.allgoo.net/u407} إلى أسرة منتديات ربنا موجود بأنتظار أن يعرفنا بنفسه فى قسم التعارف والترحيب
رجاء محبه عند تسجيل عضويه جديدة بالمنتدى يجب التسجيل ببريد اليكتروني صحيح (الاميل) واسم لائق حتي يتم قبول عضويتك وأيضا يمنع منعاً باتاً ارسال ووضع الاميلات واللينكات فى الرسائل الخاصة والمساهمات

    ( كلمة منفعة ) التفكير المتأخر

    شاطر


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    Happy ( كلمة منفعة ) التفكير المتأخر

    مُساهمة من طرف  في الأحد 14 أغسطس 2011, 8:00 pm

    التفكير المتأخر
    &&&&&&&&&&&&&&&&

    انسان بدلا من ان يفكر في نتائج عملة قبل ان يقدم علي عملة
    تراة يعمل دون تفكير في العواقب
    ثم بعد ان يعمل
    يبدا في ان يفكر في نتائج عملة
    بعد ان ان فاتت الفرصة
    انة التفكير الخاطئ المتاخر
    انسان اخر ينذر تذرا
    دون ان يفكر قبل النذر هل باستطاعتة الوفاء بة ام لا
    ثم بعد ان يتم النذر يبدا ان يفكر
    ويحاول ان يغير او يبدل او يعلن عجزة
    انة تفكير متاخر يحدث بعد وقت المناسبة
    وامراة تضيع زوجها
    بنوع من المعاملات يفقدها محبتة
    او طاعة لنصيحة خاطئة من احد اقربائها
    وترفض كل التدخلات للصلح
    وبعد ان يكرهها زوجها ولا يعود يتصور المعيشة معها
    حينئذ ابدا تفكر في ان فقدها لزوجها ليس من صالحها
    ولكنة تفكير متاخر ياتي بعد فوات الفرصة
    واب لا يربي ابنة تربية حسنة
    ويظن ان التدليل هو دليل الحب
    ويشب الولد علي عدم الطاعة
    وعلي الاستهتار واللامبالاة
    وترسخ فية هذة الاخطاء كطابع
    ويصبح مرارة قلب لابية وامة واخوتة ولكل المتصلين بة
    وهنا يفكر الاب في تغير اسلوبة واستخدام الحزم معة بعد فوات الفرصة
    ويفشل الاب لان تفكيرة جاء متاخر
    لا يكفي ان يكون للانسان فكر صالح
    انما يجب ايضا ان يكون هذا الفكر متيقظا من بدء الطريق
    ولا ياتي بعد فوات الفرصة
    لقد رجعت العذاري الجاهلات بمصابيحهن الي الرب
    ولكن بعد ان اغلق الباب ولم يدخلن
    ولقد قامت عذاري النسيد لتفتح الباب لحبيبها
    ولكن بعد ان تحول وعبر لذلك قالت
    " نفسي خرجت حينما ادبر طلبتة فما وجدتة دعوتة فما اجابني "
    كثيرون جاء تفكيرهم متاخرا
    فلم يستفيدوا
    وعاشوا في ندم دائم وحسرة
    مثلما حدث لعيسو الذي
    طلب التوبة بدموع ولم تعط لة
    لانة جاء بعد ان انتقلت البكورية والبركة الي يعقوب وانتهي الامر
    ما اجمل قول المزمور
    " انا استيقظ مبكرا "
    حقا
    " الذين يبكرون الي يجدونني "
    يبكرون في الفكر

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 21 أكتوبر 2018, 12:59 am