منتديات ربنا موجود





عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة :
يرجي التكرم بتسجيل الدخول وتعريف نفسك اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
وأيضا حتى تستطيع رؤية الصور والروابط وأيضا النسخ من المنتدى
وسنتشرف بتسجيلك

شكرا

الادارة

منتديات ربنا موجود

ترحب بكم

مرحباً بك يا {زائر} فى منتديات ربنا موجود أخر زيارة لك كانت فى
نرحب بأنضمام العضو {http://rabenamawgood.allgoo.net/profile.forum?mode=viewprofile&u=407michealbahig} إلى أسرة منتديات ربنا موجود بأنتظار أن يعرفنا بنفسه فى قسم التعارف والترحيب
رجاء محبه عند تسجيل عضويه جديدة بالمنتدى يجب التسجيل ببريد اليكتروني صحيح (الاميل) واسم لائق حتي يتم قبول عضويتك وأيضا يمنع منعاً باتاً ارسال ووضع الاميلات واللينكات فى الرسائل الخاصة والمساهمات

    انتم ملح الارض

    شاطر


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    Happy انتم ملح الارض

    مُساهمة من طرف  في الجمعة 12 أغسطس 2011, 5:07 pm


    انتم ملح الارض
    @++@++@++@
    تعالوا معا نتأمل بنعمة اللة في الاية
    التي قالها يسوع في الموعظة علي الجبل
    " انتم ملح الارض ولكن ان فسد الملح فبماذا يملح
    لا يصلح بعد لشئ الا ان يطرح خارجا ويداس من الناس "
    ( متي 5 : 13 )
    فلماذا شبهنا المسيح بالملح..
    وما المشكلة ان لم يوجد في الارض ملحا يملح بة ..
    ثم اذا فسد الملح فماذا سيكون مصيرة ..
    يا احبائي
    هل نتخيل مطبخ بدون الملح او وليمة بدون اناء الملح علي السفرة ..!!
    هل تذوقت طعاما قد نزع منة الملح ..!
    +الملح لة تاثير عظيم في ضيط الطعم
    بل واحيانا عندما يضع الانسان في فمة طعاما بدون ملح لا يستطيع ان يبتلعة بل قد يضطر ان يخرجة من فمة لان طعمة لا يقبل
    +الملح ايضا احد اهم الوسائل لحفظ الاطعمة من التلف
    وقديما كان الطريقة الوحيدة للحفظ
    +الملح ايضا اساسي جدا في الحفاظ علي الوظائف الحيوية لجسم الانسان وجرعة من محلول الملح تكون احيانا سببا اساسيا في انقاذ حياة انسان
    + الارض يا اخوتي هي طبخة مرة الطعم في حلق اللة لولا اولادة الاحياء فيها الذين يعيشون امامة بامانة في جهاداتهم الروحية نهارا وليلا
    فان كانت خطية اهل العالم وحبهم للشر هو سبب المرارة في الارض
    فان اولاد اللة احبائة هم الملح الذي يغلب المرارة ويجعل طعم الارض مقبولا في الحلق الالهي
    ولذلك فهم ملح الارضوبسببهم وبركتهم وشفاعتهم تعيش وتبقي الارض وبهم تحفظ الارض من التلف وكمال الفساد
    انظر
    + اي جرامات قليلة جدا من الملح تكفي لضبط الطعم باناء كبير مملوء طعاما يكفي لعشرات الناس الجائعين
    وينتظرون وجبة مملحة بملح لذيذة الطعم لتشبعهم وتسعدهم
    وهكذا وصف الرب اولادة في العالم بانهم قطيع صغير من الحملان وسط كثير من الذئاب
    +قال احد الاباء:
    " انة في اللحظة التي ستفقد الارض ملحها امام الرب ... حينئذ ستكون نهايتها ..! "
    + فاللة اذا يطالبنا ان نكون ملحا لهذة الارض التي بدا طعمها يسؤ في حلقة الطاهر بسبب الخطية التي ملاتها
    وها هو صوت الرب ينادي .. بماذا يملح.. بماذا يملح..!
    + لذلك نري كيف وصف الرب اولادة في موعظة علي الجبل حين ناداهم قائلا :
    انتم نور العالم ..
    انتم ملح الارض ..
    حقا يا احبائي
    فاذا صارت الارض بلا نور وبلا ملح.. فلماذا سيكون بقاؤها ..! حينئذ ستسكنها الخفافيش والبوم ( اي محبو الخطية واهل الظلمة ) .. وحينئذ ستملاها المرارة لانها بلا ملح
    او بالاحري سيكون قد فسد ملحها.. وحينئذ قطعا ستكون نهايتها ..
    واليك بعض امثلة لمن كانوا ملحا:
    [ 1 ]
    عندما اراد اللة اهلاك سدوم وعمورة لكثرة شرها وظل ابراهيم يقول لة اتهلك البار مع الاثيم .. وقال لة الرب في نهاية الحديث
    " لا اهلك من اجل عشرة "
    من اجل عشرة ابرار فقط كان اللة مستعد للصفح عن كل شعب سدوم وعمورة
    [ 2 ]
    ايليا العظيم الامين في محبتة للة الذي بة حفظ اللة كلمتة بعد ان طغي انبياء البعل وسط جيل معوج وشرير
    [ 3 ]
    انظر كيف كان موسي ملحا في وسط شعب غليظ الرقبة وكيف سلمهم الرب الشريعة علي يدية
    وكيف تشفع من اجلهم عندما اراد اللة اهلاكهم لخطيتهم
    [ 4 ]
    يونان ايضا برغم بعض السلبيات الا انة ملح اصلح طعم نينوي المدينة العظيمة في حلق الرب وحفظها من الفساد والهلاك لانة كان ملحا
    والان هيا بنا نسمع معا
    ماذا سيقول الرب ملك الملوك
    لاولادة الامناء
    ملح الارض ونور العالم
    عندما يقابلهم في يوم مجيئة :-
    " يقول الملك للذين عن يمينة .. تعالوا يا مباركي ابي رثوا الملكوت المعد لكم منذ تاسيس العالم .. لاني جعت فاطعمتموني .. عطشت فسقيتموني .. كنت غريبا فاويتموني .. عريانا فكسيتموني .. مريضا فزرتموني .. محبوسا فاتيتم الي .. فيجيئة الابرار حينئذ قائلين يارب متي رايناك جائعا فاطعمناك اوعطشانا فسقيناك .. ومتي رايناك غريبا فاويناك .. او عريانا فكسوناك .. ومتي رايناك مريضا او محبوسا فاتينا اليك .. فيجيب الملك ويقول لهم الحق اقول لكم بما انكم فعلتموة باحدي اخوتي هؤلاء الاصاغر فبي فعلتم "
    ( متي 25 : 34 40 ]
    فيا اخوتي دعوني اهمس في اذنكم واقول لكم :
    هيا ابحث لنفسك عن مكان وسط هؤلاء الابرار المطوبين من الملك ..
    حسب امكانياتك ومواهبك وكن دائما مصرا علي ان تكون ملحا للارض كما اراد الرب لك ..
    "وكن امينا الي الموت فساعطيك اكليل الحياة"

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 19 أكتوبر 2018, 3:47 am