منتديات ربنا موجود





عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة :
يرجي التكرم بتسجيل الدخول وتعريف نفسك اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
وأيضا حتى تستطيع رؤية الصور والروابط وأيضا النسخ من المنتدى
وسنتشرف بتسجيلك

شكرا

الادارة

منتديات ربنا موجود

ترحب بكم

مرحباً بك يا {زائر} فى منتديات ربنا موجود أخر زيارة لك كانت فى
نرحب بأنضمام العضو {michealbahig} إلى أسرة منتديات ربنا موجود بأنتظار أن يعرفنا بنفسه فى قسم التعارف والترحيب
رجاء محبه عند تسجيل عضويه جديدة بالمنتدى يجب التسجيل ببريد اليكتروني صحيح (الاميل) واسم لائق حتي يتم قبول عضويتك وأيضا يمنع منعاً باتاً ارسال ووضع الاميلات واللينكات فى الرسائل الخاصة والمساهمات

    نفس من العالم تصرخ ( لا تنظر الي الوراء ولا تقف في كل الدائرة )

    شاطر


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    Happy نفس من العالم تصرخ ( لا تنظر الي الوراء ولا تقف في كل الدائرة )

    مُساهمة من طرف  في الخميس 11 أغسطس 2011, 9:21 pm


    نفس من العالم تصرخ



    !!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!



    لاتنظرالي الوراءولاتقف في كل الدائرة



    !!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!




    كم مرة ... سمعت هذا الصوت ...



    كم مرة ... التفت الي هذا الصوت ...



    كم مرة ... عاندت ... وذلك الحب الذي ينادي ... وينذر ... ويحزر ...



    تباطئت كثيرا ... بل تمهلت اكثر ...



    نمت واضطجعت كثيرا ... بل تهت اكثر ...



    " تاخرت كثيرا في حبك ابها الجمال الفائق في القدم "



    ( اوغسطينوس )



    كم من نظرات ... الي الوراء ...



    كم من بكاء ... علي الوراء ...



    كم من تيهان ... جاز حد الوراء ...



    كم شبعت ... من التلفت الي الوراء ...



    اة يا نفسي ... الا تعي ... الا تدركي الذي ينادي ... انة يسوع المسيح المجروح حبا ...



    اعي وادرك تماما ...



    ولكن ... مازلت مثقل ... بالنظر الي الوراء



    اعي وادرك ...



    ولكن مازالت الارتباطات تلو الارتباطات ... وان كانت ليست خطيئة ... ولكنها ارتباطات بالعالم ...



    اعي وادرك ...



    انة ليس ساكن في اي في جسدي شئ صالح لان الارادة حاضرة عندي واما ان افعل الحسني فلست اجد لاني لست افعل الصالح ... الذي اريدة بل الشر الذي لست اريدة ... اياة افعل



    ( رو 7 : 18 , 19 )



    فمن ذا الذي يخلصني ...



    من النظر الي الوراء ... ومن الوقوف في كل الدائرة ... متي اتخلص من الحياة اللحمية ... والاهتمام والارتباك ... بامور هذا الزمان الحاضر ... حتي احط كل انظاري ... في الذي ينظر الينا ... بعين الرأفة والرحمة



    فمن ذا الذي يخلصني ...



    من النظر الي الوراء ... ومن الوقوف في كل الدائرة ... من ذا الاتي من ادوم بثياب حمر ... هذا البهي بملابسة ... المتعظم بكثرة قوتة ... ما بال لباسك محمر ... وثيابك كدائس للمعصرة



    ( اش 63 : 1 , 2 )



    يا دائس المعصرة ... والاتي من ادوم ... تراني للوراء انظر ... وفي كل الدائرة اقف ...



    فمل الي منجلك ... واستلة ... واقطع كل ارتباطاتي بالعالم ... بالذات ... بالانا ... بالمادة ... بالسياسة ... بكل امور هذا الزمان الحاضر ...



    ايها البهي بملابسة ... والمتعظم من كثرة مجدة ... تعال بثيابك الحمر ... بدمك ... وحررني من النظر الي الوراء ... ومن الوقوف في كل الدائرة ...



    تعال ... طهر قلبي ... طهر فكري ... طهر ضميري ونيتي ... واتجاهاتي ... وهدفي ... طهر جسدي ... ونفسي ...



    تعال ... وحركني بدلا من الوقوف ... حركني نحوك ... نحو صليبك ... نحو خدمتك ... نحو كنيستك ... حركني من اريحا الي اورشليم ...



    النظر الي الوراء عادتي ... والوقوف في كل الدائرة ... حالي ... فتعال ... حررني من النظر الي الوراء ... بل الهث خلفك ...



    كما قال القديس اوغسطينوس



    " كنت في فكيف خرجت ابحث عنك ... بعيدا عن نفسي



    انت كنت معي ... ولكن شقاوتي لم اكن معك !! فدعوت وهتفت واخيرا حطمت صممي ...



    اضأت وابرقت ومزقت ستار عمامي ...



    افحت عبيقا ... فسرت يهديني عطرك ...



    الهث خلفك ... فذقت وجعت وعطشت ...



    لمستني ... فاشتعلت النار في ...



    متي يارب ... تلمسني هكذا ...



    لمسة ... نازفة الدم ...



    لمسة ... تهدم كل اركان الحياة القديمة التي تنظر الي الوراء ... والوقوف في كل الدائرة ...



    لمسة ... تعطي امكانيات الحياة الجديدة بقلب يسوع المحب ... وبالروح القدس الناري ... الذي يرفعنا لعلوة ... ويحررنا من كل نظرة خاطئة

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 21 أغسطس 2018, 1:40 am