منتديات ربنا موجود





عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة :
يرجي التكرم بتسجيل الدخول وتعريف نفسك اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
وأيضا حتى تستطيع رؤية الصور والروابط وأيضا النسخ من المنتدى
وسنتشرف بتسجيلك

شكرا

الادارة

منتديات ربنا موجود

ترحب بكم

مرحباً بك يا {زائر} فى منتديات ربنا موجود أخر زيارة لك كانت فى
نرحب بأنضمام العضو {http://rabenamawgood.allgoo.net/u407} إلى أسرة منتديات ربنا موجود بأنتظار أن يعرفنا بنفسه فى قسم التعارف والترحيب
رجاء محبه عند تسجيل عضويه جديدة بالمنتدى يجب التسجيل ببريد اليكتروني صحيح (الاميل) واسم لائق حتي يتم قبول عضويتك وأيضا يمنع منعاً باتاً ارسال ووضع الاميلات واللينكات فى الرسائل الخاصة والمساهمات

    نفس من العالم تصرخ ( فرحة !!! )

    شاطر


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    Happy نفس من العالم تصرخ ( فرحة !!! )

    مُساهمة من طرف  في الأحد 07 أغسطس 2011, 9:43 pm


    نفس من العالم تصرخ



    !!*!!*!!*!!*!!*!!*!!*!!



    فرحة!!!



    !!*!!*!!*!!*!!*!!




    افرحوا في الرب كل حين ... واقول ايضا افرحوا



    ( في 4 : 4 )



    ما هو الفرح ... وايضا ما هو الحزن



    كيف افرح ... وما الذي يحزنني ! كما ايضا ما الذي يفرحني اي فرحة تفرحني يارب .. واي خبر ... يذف الي ليسعدني



    ان كنت انت في ... فما الذي ينقصني



    ان كنت انت في ... فلن احزن الي الابد



    ولن اتغير ... ولا اتلون ... ولا اقلق ... ولا اضطرب



    هل المال يفرح ...



    هل الجاة يغني عنك ...



    هل المركز والسلطان ... ياخذوننا منك !



    هل المعارف ... هل الاصدقاء ... هل الابناء ... هل الزوجة ... هل الاباء والامهات ... هل الاخوة والاخوات ... هل توجد خليقة اخري ... تمتلك النفس غيرك



    كل هذا ... كل ما تقدم ... لا كرة فية ... بل الكل تحت اقدامك ... في قلوبنا ...



    لا مانع ... تتعامل مع الكل ... وتحب الكل ... وتخدم الكل ... ولكن من اجل الكل في الكل ... الذي مات من اجلنا ... واشترانا لة ... من كل قبيلة ... وامة ... وشعب ...



    حقيقة ... وتجربة ...



    لا شئ في الدنيا ... ولا خليقة اخري ... لا عمق ولا علو ... ولا سيادة كبري ... تفرح النفس غيرك



    الفرح الحقيقي هو ... ان يفرح الانسان بالرب ... وبعمل النعمة فية ... خلال المسيرة المباركة للنفس ... من الارض للابدية ...


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    Happy رد: نفس من العالم تصرخ ( فرحة !!! )

    مُساهمة من طرف  في الأحد 07 أغسطس 2011, 9:44 pm


    الفرح الحقيقي هو ... ان يوجد الانسان مع اللة بصفة مستمرة ... وباللة ... وللة كلة ...



    الفرح الحقيقي هو ... انني اصبحت ابن اللة ...



    ( لا اعود اسميكم عبيدا لكني قد سميتكم احباء )



    ( يو 15 : 15 )



    ولم تكن تسميتك لنا ابناء احباء بالكلام ... وانما كانت علي مستوي العمل الالهي ... فدفعت في دمك ... دمك يا مخلصي ... ثمني !!



    دمك يا مخلصي ... ثمني !!



    دمك يا الهي ... فدائي !!



    دمك يا مصدر حياتي ... عربون خلاصي !!



    دمك با خالقي ... اهرق حبا في !!



    دمك يا وازن الجبال ... وهبتة رخيصا علي عود الصليب ... لتحييني ... وتغطيني ...



    دمك يا من نشرت السموات ... وبسطت الارض ... انسكب علي ارض الشوك ... محبة في ...



    هذا ما يفرحني اني ... انا ابنك ...



    ودفعت في بنوتي ... دمك ...



    انا اذن ... لست رخيصا ... لست عبدا ... لست ترابا ... لست بمنتهي ... ابن اللة ... وشريك الطبيعة الالهية ...



    انا اذن ... الملائكة خادمة لي ... لان الملائكة خادمة العتيدين ان يرثوا الخلاص ... وانا وريث المجد ... وصاحب الخلاص ... الذي اعدة لي المسيح بدمة ... علي الصليب مجانا ...



    انا اذن ... لا اقدر بمال ... لا تستهويني شهوة ... لا يستبعدني العالم بما فية ...



    وانما نعمل في العالم ... كما نريد نحن ... ليس كما يريدنا العالم ... العالم صلب لنا ... لنملي علية ارادة اللة ... التي فينا ... وصلبنا نحن للعالم ... لكي نخدمة ... خدمة الخلاص ... كما يريد اللة ...



    انا اذن ... أأمر السماء فتسمعني ... اتمشي في النيران ولا تصيبني ... اركب السحاب ولا يغلبني امر ... لاني ابن الملك ... الذي في يدة امر المسكونة ...



    اطفوا فوق المياة ... كما اريد ... أأمر حيتان البحر فتسمعني ... وحيوان البر فيطيعني ... اصرع الشياطين فلا يخيفوني ... لانة اعطاني سلطان ... لندوس الحيات والعقارب ... وكل قوة العدو ...



    انا ابن حاكم الكون ... وخالقة ... الذي وضع لة حدا ... وقوانين


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    Happy رد: نفس من العالم تصرخ ( فرحة !!! )

    مُساهمة من طرف  في الأحد 07 أغسطس 2011, 9:46 pm


    انا لا ترهبني ... كاسفات النهار ... ولا تخيفني صعقات الدهر ... ولا غدرات الزمن ... لاني في يد اللة ... واللة في ... فان انقلبت الجبال في قلب البحار ... فقلبي ثابت يا اللة ...



    ايضا لا يوجد نجاح يستهويني ويرفعني ... اكثر مما انا فية ... لاني ابن اللة ... وما اعظم من هذا ...



    اي نجاح يقلب ميزاني ... لاني دائم النجاح باللة ... في علاقة قوية ... من نحو اللة لي ... لانة قال :



    عيني عليك ... نقشتكم علي كفي



    من يمسكم ... يمس في حدقة عينة



    فهو مهتم بي ... حتي وانا في حالات البعد عنة ... ينظر الي بعين الرحمة ... والرأفة والحب والعطاء ...



    هل نجاح المادة ... يعتبر نجاح



    هل نجاح العلم ... يعتبر نجاح



    هل نجاح السياسة ... يعتبر نجاح



    هل نجاح الاجتماعيات ... الابحاث ... الاختراعات ... وكل ما يدب علي ظهر هذة البسيطة ... يعتبر نجاح



    لا يا سيدي ...



    النجاح الحقيقي ... والفرح المحق هو ...



    ان تكون لنا ... علاقة قوية بك ... بها ننطلق مع القديسين ...



    ( اصبحنا فوق قمة هذا العالم ... حينما لا نشتهي فية شيئا )



    ( القديس اغسطينوس )



    ( هذا العالم افقر من ان يعطيني ... يسألني انا فاعطية )



    ( البابا شنودة الثالث )



    ليتة يعدم ... ولا يحسب في عداد الايام ... اليوم الذي احسن فية ... بشهوة خارج كردون حبك ... اي ان كانت هذة الشهوة ... روحية ... ام علمية ... ام مادية ... ام سياسية ... ام نفسية ... ام اجتماعية ...



    المهم ... انت شهوة نفسي ... وطريقي الوحيد ... انت فرحي وخلاصي ... انت املي وحياتي ...



    ( الروح والعروس يقولان تعال ... ومن يسمع ... فليقل تعال ... ومن يعطش فليأت ... ومن يرد فليأخذ ماء حياة مجانا )

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 14 ديسمبر 2018, 4:37 pm